مسار فرسان …. عيش الطبيعة بتنوعها في جازان

img
جولة سياحية 0 mohsyd

هو مسار سياحي غني ومتنوع بالمواقع الطبيعية والتراثية ، فهو يجمع بين الشواطئ الساحرة والسواحل البكر وغابات المانجروف، والبيوت والمباني التاريخية ومواقع الغوص والرياضات البحرية.
من مقر الإقامة إلى قرية القصار التي تعتبر مصيفا لغالبية أهالي فرسان وتعتبر أكبر واحة نخيل بفرسان لما حباها الله من وفرة المياه الجوفية العذبة، ومن ثم إلى بيت الرفاعي الذي يدهشك بزخرفاته وسقوفه الخشبية ، نتابع الرحلة بعدها إلى المسجد النجدي المتميز بنقوشه وزخارفه الإسلامية الرائعة، ثم الذهاب إلى القلعة العثمانية بموقعها الاستراتيجي المطل على معظم سواحل الجزيرة بجدرانها الحجرية وسقفها المصنوع من جريد النخيل، وبعدها يمكن التوجه الى البحر للاستمتاع بأمواجه الرائعة في شاطئ الغدير أجمل شواطئ الجزيرة المتميز برماله البيضاء وممارسة الرياضات البحرية المفضلة، وبعد ذلك التوجه الى بيت الجرمن المبنى الذي يقع على ساحل الجزيرة ويحكي قصة غابرة في الزمن، ومن قرية المحرق يمكن التوجه بعدها الى ساحل عبرة وخليج حصيص حيث أنه للفرسانيين مع هذا الساحل عشق قديم توارثته الأجيال، ففي شهر أبريل من كل عام يتأهب السكان لاستقبال سمك الحريد، والذي يتجمع في هذه المنطقة ليرسم لوحة جميلة تظهر حب الفرسانيين وتمسكهم بعاداتهم وتقاليدهم، وبعد ذلك يمكن الإطلاع على اللوحة الطبيعية في غابة القندل بأشجار الشورى والتي تتخللها الممرات والخلجان المائية فتعطي تلك المنطقة المزيد من السحر والجمال. ومن غابة القندل يمكن الى شاطئ رأس القرن أفضل أماكن السباحة في الجزيرة لصفاء مياهه ورماله الناعمة البيضاء، وتنتهي الرحلة عند شاطئ الفقوه لممارسة صيد الأسماك بالشباك والتمتع بمناظره الخلابة، ويوجد على عدد من الشاليهات ومطعم وأماكن للجلوس.

الكاتب mohsyd

mohsyd

مواضيع متعلقة

اترك رداً